ما هي أفضل طرق تنظيف الأسنان بشكل صحيح

4٬157

هل تبحث عن طرق تنظيف الأسنان؟ وما هي الفرشاة المناسبة لعملية التنظيف؟ وهل للخيوط السنية والغسول الفموية فوائد عائدةً على السن؟ وما هو أنسب معجون ينصح به؟

جميعنا يحاول الحصول على ابتسامةٍ جميلةٍ بأسنانٍ ناصعة البياض، ويعمل جاهدًا للمحافظة عليها وتجنب إصابتها بأمراض التسوس، واللثة، وأمراض الأسنان الأخرى التي تهلكها وتؤدي لخسارتها. لكن ما لا يدركه بعضنا أن هنالك طرقًا معينةً لعملية التنظيف وأنواعًا مختلفةً من وسائل تنظيف السن ترجع لطبيعته ونوع إصابته.

وفي مقالنا اليوم ‘لطرق تنظيف الأسنان’ سنعرض لكم كل ما تبحثون عنه للحصول على أسنانٍ جميلةٍ ونظيفةٍ تمامًا.

من أهم طرق تنظيف الأسنان استخدام الفرشاة المناسبة


من أهم طرق تنظيف الأسنان انتقاء الفرشاة المناسبة لإزالة طبقة البلاك المتراكمة والتخلص من رائحة الفم الكريهة. وتأتي فرشاة الأسنان بأشكالٍ وأحجامٍ مختلفةٍ منها الصغير، والكبير، ومنها الكهربائي، واليدوي.

وعند اختيار حجم الفرشاة يجب الانتباه لعمر الشخص وحجم فتحة فمه. فالصغير غير قادر على استخدام فرشاة الكبير. والشخص البالغ لا يستفيد من استخدام فرشاة الأطفال. كما أنه غير قادر على استخدام الفرشاة ذات الحجم الكبير في حال كانت فتحة فمه صغيرةً.

ويجب الأخذ بعين الاعتبار نوعية الألياف الموجودة على الفرشاة؛ فالفرشاة ذات الألياف القاسية جدًا تضر اللثة وتسبب النزيف، كما أن الفرشاة الناعمة كثيرًا لا تتمكن من إزالة طبقة البلاك. لذلك يجب اختيار فرشاةٍ بأليافٍ متوسطة الملمس.

ومن أفضل أنواع فراشي الأسنان: فرشاة أسنان أورال بي إكسبرت، وأورال بي ألترا رفيعة، وأورال بي كومبليت، وفرشاة سنسوداين، سيجنال، وفرشاة فوكس، وإيما، وتريزا.

الطريقة الصحيحة لتنظيف الأسنان بالفرشاة


• تنظف الأسنان مرتين في اليوم ولا حاجة لتنظيفهم بعد كل وجبة طعامٍ، خاصةً إذا كانت تحوي الوجبة على المواد الحامضية التي تؤثر على مينا الأسنان وتجعلها أكثر حساسيةً.
• يُلزم عدم تنظيف الأسنان في أوقاتٍ متباعدةٍ، لأن طبقة البلاك التي تساعد على تراكم الجراثيم، تتصلب بعد 24 ساعةً. ويصبح من الصعب إزالتها بالفرشاة.
• استبدال فرشاة الأسنان كل ثلاثة أو أربعة أشهرٍ قبل تلف الشعيرات لأن التلف يؤثر على فعاليتها في عملية التنظيف.
• التفريش بهدوءٍ ولطفٍ حتى لا تزال طبقة المينا أو تضعف.


خطوات تفريش أسنان الصحيحة


السطح الأمامي للأسنان: بالنسبة لأسنان الفك العلوي الأمامية، تحرك الفرشاة من الأعلى للأسفل وذلك بطريقة الكنس. (كأنك تستخدم مكنسةً وتحاول إخراج الأوساخ باتجاهٍ واحدٍ). بينما تحرك الفرشاة من الأسفل للأعلى بالنسبة لأسنان الفك السفلي الأمامية وبنفس طريقة.
السطح الداخلي: تنظف بطريقة السحب من الداخل للخارج للأسنان السفلية والعلوية.
الجزء المقوس: تمسك الفرشاة بطريقةٍ عموديةٍ ويكون التنظيف من الأسفل للأعلى للقسم السفلي. ومن الأعلى للأسفل للأسنان العلوية.

الأسنان الجانبية: تُوضع الفرشاة بزاوية 45 درجةً ثم نجعلها تنزلق من فوق لتحت وبلطف عند الأسنان العلوية، وبالعكس بالنسبة للجزء السفلي من السن.
تنظيف اللسان: معظم فراشي الأسنان تحوي على جزءٍ ناعمٍ في ظهرها لننظيف اللسان. وفي حال لا يوجد يمكن شراء كاشطة للسان أو التنظيف بألياف الفرشاة بحركةٍ تردديةٍ لطيفةٍ.

اختيار معجون الأسنان المناسب من طرق تنظيف الأسنان

يمكن لجميع الأشخاص استخدام جميع أنواع المعاجين المتوفرة في الأسواق مع اتباع الطرق الصحيحة أثناء التفريش. لكن في بعض الحالات يتطلب الأمر استخدام نوعًا معينًا من المعاجين حسب الحالة الفموية للشخص.
ولتشخيص الحالة الفموية يجب مراجعة الطبيب لمعرفة إذا كان هنالك التهابٌ في اللثة أو تسوس أو أن الأسنان تعاني من الحساسية.

الأسنان 1024x330 - ما هي أفضل طرق تنظيف الأسنان بشكل صحيح


أنواع المعاجين المستخدمة في تنظيف الأسنان

معجونٌ يستخدم للأسنان الحساسة: رُكب خصيصًا للأشخاص الذين يعانون من آلامٍ في الأسنان عند تغير درجات الحرارة في الفم. ويحتوي على البوتاسيوم، والنيتروجين أو كلوريد السترونتيوم التي تعمل على صد الصدوع الصغيرة في الأسنان.

  • معجون الأسنان المبيض: لا يحتوي على مواد مبيضةٍ لكنه يحتوي على مواد كيميائيةٍ وجسيماتٍ صغيرة ٍتعمل على صقل سطح السن وإزالة البقع من عليه.
  • معجون أسنان بالفلوريدا: معظم معاجين الأسنان تحوي على مادة الفلوريدا وهي عبارةٌ عن معدنٍ طبيعيٍ يمنع التسوس، ويقوي المينا، ويدافع عن الأسنان من المواد الحمضية التي تفرزها الجراثيم الموجودة في تجويف الفم. مع الانتباه أن المياه التي تحوي الفلوريد غير كافيةٍ للدفاع عن السن لذلك يجب عدم الاعتماد عليها في تنظيف الأسنان واستخدام معجون يحوي الفلوريد.
  • معجون الأسنان الطبيعي: لا يحتوي على نفس المواد الموجودة في معاجين الأسنان السابقة، لكن يمكن أن يحوي أحيانًا على الفلوريد أو بيكربونات الصوديوم. كما يحتوي على الأعشاب الطبية كالرطن، ونبات النيم الهندي، وغيرها من المواد التي تمنع التسوس، وتحافظ على مينا السن، وتمنع التهاب اللثة.

أفضل معاجين الأسنان

  • معجون كلوز أب المبيض Close Up: يعطي رغوةً زرقاء كثيفةً أثناء عملية التفريش. ومن أول استخدامٍ يشعر الشخص بالفرق و يتحسن لون سنه على المدى الطويل. إضافةً لنكهة الجليد التي تعطي نفسًا منعشًا.
  • معجون كلوز أب الأحمر Close Up: يقضي على رائحة الفم الكريهة ويمنع تسوس الأسنان.
  • كريست Crest: من أقوى المعاجين التي تعمل على تبيض الأسنان كما يفعل طبيب الأسنان.
  • معجون كولجيت: يُنصح به الأطباء لعلاج التسوس.
  • معاجين أخرى: بردونتكسن، ألو دينت، سينجال تو، براوي، بيسودينت، دابرالمسواك، سنسوداين.

استخدام خيوط الأسنان من طرق تنظيف الأسنان

رغم أن الفرشاة تلعب دورًا هامًا في عملية التنظيف، إلا أن هنالك أماكن لا تصلها عند الفراغات، ومنطقة التقاء الأسنان، واللثة. لذا ينصح أطباء الأسنان باستخدام الخيوط السنية مرةً واحدةً في اليوم وقبل كل عملية تفريش.

السنية 1024x330 - ما هي أفضل طرق تنظيف الأسنان بشكل صحيح

ومن أنواع خيوط الأسنان:

  • خيوط كبيرة الحجم: تستخدم للفجوات الكبيرة بين الأسنان.
  • الخيط الشمعي: مع المساحات الصغيرة بين كل سن.
  • الخيط الإسفنجي: مع الفراغات معتدلة المسافة بين الأسنان.

طريقة استخدام خيط الأسنان

  • نقطع حوالي 45 سم من الخيط. نلف طرفي الخيط جيدًا حول إصبعي السبابة.
  • نتحكم بطرف الخيط بأصابع الإبهام.
  • ندخل الخيط بين الأسنان برفقٍ وبشكلٍ مائلٍ.
  • نحرك الخيط للأعلى والأسفل مع الحرص على عدم وصوله للثة كي لا تنزف.
  • نلفه على شكل حرف C ليحيط بالسن مع تحريكه لليمين واليسار.
  • نسحب الخيط للأسفل إذا كان السن بالفك العلوي وبالعكس إذا كان في الفك السفلي، لإخراج بقايا الطعام العالقة.

ملاحظات حول خيوط الأسنان

  • لا يجب استخدام خيوطٍ عاديةٍ، بل خيوطًا مخصصًا للأسنان فقط لأن الخيوط العادية تكون غير متينةٍ ويمكن أن تنقطع وتعلق أثناء عملية التنظيف.
  • لا يجوز استعمال نفس الخيط مع بقية الأسنان بل نستخدم جزءًا نظيفًا مع كل سن.
  • نراعي ترتيب الأسنان أثناء عملية التنظيف حتى لا نسوه عن أي سن.

من طرق تنظيف الأسنان استخدام الغسول الفموي

لا تكتمل عملية تنظيف الأسنان إلا باستخدام الغسول الفموي الذي يعمل مع الفرشاة والخيط على إزالة رائحة الفم الكريهة، والتخلص من التسوس، ومنع التهابات اللثة. ويصل الغسول لأماكن لا تصلها الفرشاة والخيط في التجويف الفموي.

ومن أنواع الغسول الفموي:

  • غسول فمٍ مضادٍ للبكتريا: يحوي على مادة كلورهكسيدين وثاني أكسيد الكلور الذي يساهم في قتل البكتريا المسببة للرائحة الفموية. ويجب ألا يستعمل إلا بوصفةٍ طبيةٍ.
  • غسول الفم المعقم: ويوجد منه أنواعٌ كثيرةٌ، لكن النوع الذي يحوي تحديدًا على المنثول، والثيمول، والميثيل ساليسيلات، واليوكاليبتول ، هو الذي يمكن استخدامه من دون وصفةٍ طبيةٍ.
  • وغسول فمٍ بمادة الفلوريد: يساعد على حماية طبقة المينا من التآكل والحفاظ على الأسنان من التسوس.
  • غسول فم تجميلي أو عادي: لا توفر الحماية مثل أنواع الغسول التي ذكرنها سابقًا. تستخدم فقط لإخفاء رائحة الفم لمدةٍ تتراوح بين 10 دقائق لـ 3 ساعاتٍ في اليوم.

ملاحظات حول غسول الفم

  • استخدام الكمية الصحيحة للمضمضة كما هو موجودٌ على العلبة.
  • المضمضة لمدة 30 ثانيةً. عدم استعمال الغسول أكثر من مرتين في اليوم خاصةً إذا كان يحوي على الكحول الذي يسبب استخدامه المفرط لجفاف الفم واللثة.
  • لا يجب شرب الماء وتناول الطعام إلا بعد 30 دقيقةً من استخدام الغسول.
  • تجنب بلع الغسول.
  • لا ينصح باستعمال الغسول لدى الأطفال خوفًا من مخاطر ابتلاعه.

وفي ختام مقالتنا ‘طرق تنظيف الأسنان’ نرجوا أن نكون قدمنا لكم جميع المعلومات المفيدة الموصى بها من منظمات الصحة العالمية. ولا ننسى أن زيارة طبيب الأسنان بشكلٍ دوريٍ تلعب دورًا هامًا في المحافظة على أسناننا لمدةٍ أطول.

إضافة تعليق

Your email address will not be published.